خدمات

موو يفقد جمهوره ومبقاش فخر العرب..تجاهل محمد صلاح حرب فلسطين يجعله يفقد ملايين من متابعيه ويخسر لقب فخر العرب


منذ أن بدأت حرب فلسطين والأحداث الجارية في فلسطين، شهدنا تجاوبًا واضحًا من بعض المشاهير الذين شاركوا برفضهم للوضع ودعمهم للشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية، بينما ظهرت على الساحة العديد من التساؤلات حول النجوم العرب الذين لم يعبِّروا عن آرائهم  بخصوص هذه الأحداث بشكل علني، من بين هؤلاء النجوم محمد صلاح.

محمد صلاح يتجاهل حرب فلسطين ويثير غضب العرب

فقد محمد صلاح لاعب منتخب مصر ونادي ليفربول الكثير من متابعيه على منصات التواصل الإجتماعي، وذلك بعد صمته التام وعدم اعلان غضبه مما يحدث في فلسطين، مما أثار غضب متابعيه على مستوى الوطن العربي، حيث ينتظر المتابعين من المشاهير على المستوى السياسي والاجتماعي التعبير عن رأيهم في القضايا الإنسانية حيث أن لهم صوت مسموع في العالم كله من خلال متابعيهم ومحبيهم، لذلك يجب أن يعبر الأشخاص المشهورة عن أرائهم بطريقة تتناسب مع قيمهم الشخصية والقضايا التي يؤمنون بها.

غضب رواد السوشيال ميديا

مع استمرار الأحداث الجارية في غزة والقصف الذي تتعرض له الأراضي الفلسطينية من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، توقع الكثيرون من رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن يعلق النجم محمد صلاح على هذه الأحداث ويعبر عن دعمه للشعب الفلسطيني، وقد توقعوا أن يقوم محمد صلاح بنشر فيديوهات توعية عن القضية الفلسطينية وتساعد في نشر الحقائق المتعلقة بهذه الأزمة.

وان يطالب بوقف العنف تجاه الفلسطنيين، حيث أن محمد صلاح لديه ملايين المتابعين عبر منصات التواصل الاجتماعي، وأن تصريحاته ومشاركته قد تكون لها تأثير كبير في نشر الوعي بالقضية الفلسطينية، ودور فعال في جذب انتباه العالم للعدو الغاشم وأفعاله الإجرامية ضد المدنيين والعزل من أهالينا في فلسطين، جدير بالذكر أن النني قد أحرج محمد صلاح عندما عبر بكل شجاعة عن تضمانه مع فلسطين.

محمد صلاح يخسر لقب فخر العرب ويخسر متابعيه

في ظل تصاعد الأحداث  الجارية الان في فلسطين والتي جاءت عقب عملية طوفان الأقصى الذي قامت به حركة حماس في فلسطين والقصف الذي يتعرض الفلسطنيين الآن، انطلقت حملة انتقادات حادة ضد النجم المصري محمد صلاح بسبب صمته وعدم إبداء موقفه من هذه الأحداث، وقد علق الكثير من رواد السوشيال ميديا.
  • "محمد صلاح ليس فخرًا للعرب إنه مجرد لاعب كرة قدم محترف."
  • "أطفال غزة يحتاجون إلى قدوة مثل محمد صلاح، ولكنهم سيكونوا مشابهين له."
  • "صمت محمد صلاح في هذه اللحظة يثير الاستياء والحزن والأسف.

وقد قام العديد من المتابعين بإلغاء متابعته عبر منصتي فيسبوك وإنستغرام، ودعوا باقي المتابعين للقيام بنفس الخطوة، بالإضافة إلى ذلك، بينما البعض الآخر طالب بعض الأفراد بأن يكون محمد صلاح قدوة للأطفال في غزة وأنهم ينظرون إليه بتقدير وإعجاب، ولذلك يجب أن يبين موقفه ويدعم الشعب الفلسطيني وأن يمنحوه فرصة ليعبر عن رأيه.

ريهام سعيد توجه رسالة نارية لمحمد صلاح

نشرت ريهام سعيد منشورا على صفحتها يعبر عن أهمية النزاهة والصدق في التعبير عن الحقيقة وتجنب التلاعب والمعلومات الخاطئة، وقد أكدت أنها واجهت العديد من المشكلات بسبب قولها للحقيقة والإفصاح عنها عندما قامت بذلك،  بالرغم أنها فقدت بعض الأمور جراء تعبيرها بشجاعة عن رأيها في الظروف الصعبة،  حيث أنها خسرت المال وصورتها الشخصية، ولكنها اكتسبت احترام النفس والثقة في نفسها.

ومن خلال هذا المنشور، نصحت ريهام سعيد بأهمية الصدق والنزاهة، وأشارت إلى أن الرزق يأتي من الله، وأنها لا تخسر شيئًا عندما تتحلى بالشفافية وتعبّر عن رأيها، وأضافت أن صلاح فرصة جيدة أن يجعل العالم يعرف حقيقة الظلم الذي يتعرض له الفلسطينين وفظاعة الجرم الذي يقوم به المحتل في أرض غزة لكنه فضل الصمت وخسر الكثير.