خدمات

مفاجأة.. فى أسعار الحديد والأسمنت اليوم في الأسواق والمصانع ..شوف الطن بكام


شهدت أسعار الحديد والأسمنت ارتفاع كبير خلال تعاملات اليوم، وذلك مقارنة بأسعار الأمس في الأسواق والمصانع،  ويعاني سوق مواد البناء من حالة ركود في الشراء والبيع، ولذلك فإن التجار تسعى لتثبيت سعر الحديد في سوق التجزئة، قدر المستطاع، ونقدم اليوم لجميع المهتمين بالبناء أسعار الحديد والأسمنت اليوم، واليكم التفاصيل.

 أسعار الحديد والأسمنت اليوم

  • بلغ سعر طن حديد عز: 42654 جنيها وذلك بإرتفاع بقيمة 22.6 جنيه.
  • بلغ سعر طن الحديد الاستثماري: 40869 جنيها وذلك بإرتفاع بقيمة 660.16 جنيه.
  • بلغ سعر طن الأسمنت الرمادي: 2262 جنيها وذلك بإرتفاع بقيمة 2.85 جنيه.

أسعار الأسمنت اليوم 

  • وصل طن أسمنت الشركة العربية المسلح نحو 1980 جنيها.
  •  بلغ سعر طن أسمنت الشركة العربية النصر نحو 1940 جنيها.
  • وصل طن أسمنت أسمنت وادي النيل نحو 1900 جنيه.
  • وصل سعر طن أسمنت المخصوص نحو 1950 جنيها.
  • وصل سعر طن أسمنت طرة وحلوان نحو 1930 جنيها.
  • بلغ سعر طن أسمنت السويدي نحو 2220 جنيها.
  • بلغ جبس الدولية نحو 1400 جنيه للطن.
  •  بلغ طن جبس مصر سيناء نحو 1400 جنيه.
  • بلغ سعر طن جبس سيناء نحو 1400 جنيه.

ارتفاع الأسعار بلا مبرر

 أشار الزيني خلال تصريحاته إلى أن رفع أسعار الحديد قد تم بشكل مبالغ فيه، وأكد أن توجه المصانع نحو هذا الاتجاه يسهم بشكل كبير في زيادة أسعار الحديد، كما أوضح أن هذا السيناريو يشجع على اللجوء إلى شراء الدولار في السوق الموازية.

وفي سياق متصل، أكد الزيني أن التجار والموزعين يتحملون مسؤولية توفير الدولار بأي سعر متاح، بهدف ضمان حصتهم السوقية، ورغم اقتراب الأسعار من الضعف، يتعين على المستهلك النهائي تحمل تكاليف الزيادة للحفاظ على استمراريته في السوق.

وأكد رئيس شعبة مواد البناء في غرفة القاهرة التجارية أن أسعار الحديد في المصانع لا تتجاوز الحاجز المبالغ فيه من 42 ألف جنيه للطن، في حين يتم بيعه من قبل بعض التجار في بعض المحافظات بسعر يصل إلى 48 ألف جنيه للطن، وقد توقع أن يصل سعر الطن إلى أكثر من 50 ألف جنيه إذا لم تستمر جهود الرقابة على المصانع والتجار والموزعين.

وطالب رئيس شعبة مواد البناء بتطبيق المواد المضافة للقرار رقم 143 لسنة 2007 الخاص بتنظيم تداول حديد التسليح، والصادر في عام 2007، كما دعا الجهات المعنية إلى استخدام جميع الضوابط القانونية لتوفير حماية كبيرة للمستهلك ومنع التلاعب في سوق حديد التسليح أو رفع الأسعار بدون مبرر، مع التأكيد على تحقيق المصلحة العامة للمستهلك.

يُشار إلى أن بعض مصانع الحديد قد قررت التوقف عن الإعلان عن الأسعار الجديدة للتجار والمستهلكين، واكتفاءً بإبلاغهم عن طريق الهاتف، في خطوة غير مألوفة وغير مسبوقة، بهدف إخفاء الأسعار عن العامة.